ليلة حب ..

121

خاص نسويات عشتار _  الكاتب يعقوب مراد

” لو لم يك الحب موجودا في حياتنا ., لعملنا المستحيل لنجده., ولنحافظ عليه ..لأنه خلاصنا., ويعطي لحياتنا معنى وقيمة ..”.

ليلة حب ياحبيبي .,
يانور هدبي .. يادمعا حبسته ليوم فرحي ..تعالي ضميني ..أدفنيني في غاب صدرك ..دعيني أودع يأسي وحزني ., وأنا على صدرك أعربد في النشوة ..لأنك .. ياسمينة دمشقية تعبق عبقها في ليل المحبين عندما العشق يكاد يختصر ..!!

ليلة حب ياحبيبي ..
وعيناي أبحرتا في رحلة فضائية على ظهر غيمة صيفية ., وعقلي فك حزام زاده واستمتع بثمة موسيقا ناعمة تداخلت وسط دمي .,كرياتي الحمر والبيض وأنت ., ورائحة معشاقة ترتاح في خلايا أنفي .,ولساني يعقد رقصة فرح ., وقلبي تربع في صدري يغترف اللذات ..لذات الماضي ., لذات الحاضر ., لذات الفرح ..لذات الحب .

ليلة حب ياحبيبي …
ودعيني أعانقك., وأغفو على صدرك لحظة .,فالهم خطاه ثقيلة., بطيئة ., ومسيره صعب ومر …, ولايزال يخطو في أول جسدي ..فمتى يمر ..!!؟ فملك الحب عندي .., النسوة سرقن تاجه التي منحتني إياه إمرأة شامية منحت بردى عهد الاشتياق ., فرحت أبحث عنه ., وعندما وجدته أكتشفت أنني أضعت الصولجان ., فرحت أبحث من جديد ,,

ليلة حب ياحبيبي ..
والأشواك علقت بثوبي الملكي ., والفراشات أمتصت دمي الباشاوي ., والقمر أظلم دربي الأغاوي ..وأنا أمير الياسمين العاري الباحث عن حبي أميرة الياسمين التي سأقدم لها الصولجان ولتشاركني التاج .. تلك التي أفتقدها كصديقة حوار ونقاش ., ورفيقة وأنيسة لكل وقت وزمان .. تلك التي تعطيني حبا يهطل غيثا فوق صحراء قاحلة ويتجدد ..!!

ليلة حب ياحبيبي ..
وثمة نجوم تدفعنا بحب حتى نحب .,ونحب ., ونحب..!! لأنه بالحب تكبر نفوسنا بالتسامح ., وتكون قادرة على الألفة ., وعبق الورد ..!!
حبيبتي : مازلت واقفا كعاداتي على أبواب المدن المهاجرة من كل ماتحب .. عندي أمل أن نبني مجد الأرض بالحب ., ألم تقل العظيمة فيروز يوما / عندي ثقة فيك ..بيكفي .. يعني بدك موت فيك ..!!؟
ليلة حب ياحبيبي ..

وفي عيد الحب عيدك .. تعالي معي نركب زورق الحب لنعوم فوق أمواج ثائرة ., ونرحل به إلى جزر الخيال السحرية ., حيث نجمع انفراط السوسن والياسمين ., ونشكل باقة ترفل بالعطور والشذا لنعطر آفاقه بأغلى الطيوب ., وأحلى الاماني

ليلة حب ياحبيبي
..تلك التي أتشوق بها لسماع صوتك ., وحين يصلني : أكتشف أن أهم ماكنت أريد أن أقوله لك ..نسيته ..!! أحبك ..أحبك ..وأحفر في غربتي مغارة ., أختبئ فيها مع حبك من قسوة الأيام ., وعندما أخرج منها أضع زرقة السماء فوق رأسي كخيمة ألتجئ إليها ..وآخذك معي ..!!
لندخل حديقة أيامنا ..تدثرنا شراشف الذكريات الحلوة المطرزة بطيف من الابتسامات الحانية .,
وأكتب لك

ياكل الناس في عمري أستميحك عذرا .. فبقية عمرك مسؤوليتي ., وهي وحدها التي تلح علي أن أتفرغ لتخليدها أكثر في مناهل الحب … !! وكل حب وأنت حبيبتي ياأحب الناس بعمري.

قد يعجبك ايضا المزيد عن المؤلف

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

Themetf
WP Facebook Auto Publish Powered By : XYZScripts.com