جمعية” نحنا الثقافيه” تقدم ريح للسينما ، خطوة للرقص ، مزاج شرقي للموسيقا

306

خاص  نسويات عشتار – زهرة أحمد:

ماتزال الثقافة السورية مستمرة في تطورها وتقدمها منذ أقدم العصور   بفضل وعي شبابها وعملهم الدائم للحفاظ عليها .
فاستطاعت جمعية “نحنا الثقافية” أن تجمع أكبر عدد من الشباب الهواة بمختلف المجالات الثقافية والفنية بغية دعمهم والوقوف جانبهم ليتمكنوا من تعزيز مواهبهم و رؤية المكان المناسب لهم .

وفي حديث لنسويات عشتار مع رئيس مجلس الإدارة في جمعية نحنا الثقافية المحامي رامي جلبوط : بيّن أنّ جمعية “نحنا الثقافية” هي عبارة عن مبادرات شبابية تضم مجموعة من الشباب الهواة في جميع مجالات الثقافة. 
وكان الهدف من تسمية الجمعية باسم ( نحنا ) هو أن يشعر كل شخص يلفظ هذا الاسم أنّه جزء من الفريق
 . 
وأضاف أنّ الجمعية أسست في البداية “فرقة نبض” وهي عبارة عن (40) شاباً وشابة من الهواة ، كما أقامت فعالية ( خبز المسرحية ) وهي مبادرة خاصة بالمسرح ، عملنا فيها على عدة دورات تأهيل وإعداد ممثل مسرحي لمجموعة من الشباب الهواة في المسرح مع عدة مخرجين ، ومن خلال هذه المبادرة تم العمل على إنشاء مسرحيتين ( تحت جسر الثورة ) ، والثانية بالمشاركة مع “جمعية نور” ( مسرحية الأطفا
ل.
كما بيّن أنّ جمعية “نحنا الثقافية” عملت خلال ثلاث سنوات على إقامة مهرجانين ( نحنا هون الأول ) ، ( نحنا هون الثاني).
  إضافة لمجموعة من الدورات يترواح عددها ال (40) دورة خاصة بالأعضاء ؛ منها دورة القيادة مع عميد كلية المعلوماتية في الجامعة الأميريكية بدبي د. ميلاد سبعلي ، ودورة في الإدارة مع المدربة نادين عبد الخالق ، إضافة لدورات إعلامية مع الإعلامي رواد ضاهر ، ودورات إعداد ممثلين ، سيناريو ، ورشات عمل سينمائي …إلخ .

وأشار جلبوط إلى أنّ:” جمعية نحنا تُعنى بالفن التشكيلي ( رسم ، نحت ، طباعة ) حيث أقامت مبادرة تحت مسمى ( شظايا وزوايا ) بمشاركة مايقارب 60 شخصاً ، وتم من خلالها إقامة (16) معرضاً برعاية الفنان السوري مصطفى علي“.

وكشف أنّ “جمعية نحنا” تدعم بعض الفرق في محافظتي حمص والسويداء ، وتحاول التوسع في دعمها للفرق الثقافية في باقي المحافظات .

وأوضح أنّ للجمعية فعاليات عديدة ومتنوعة منها ( ريح للسينما ، خطوة للرقص ، مزاج شرقي للموسيقا ، مبادرة كلمة ، مبادرة عنب للأطفال تحت سن ال16 … ).

وفي نهاية حديثه لنسويات عشتار بيّن أنّ “جمعية نحنا” الثقافية أقامت مؤخراً عملاً مشتركاً بالتعاون مع الأمانة السوريّة للتنمية ، ومؤسسة الأغا خان الثقافية باسم ( فرح الأطفال ) وعلى مدار يومين ، حيث تضمنت نشاطات ترفيهية لمدارس دمشق القديمة ، وشارك فيها مايقارب 300 طفلاً.

ويذكر أنّ جمعية نحنا الثقافية تأسست عام 2013 في دمشق ، يقارب عدد أعضائها 300عضو  .

قد يعجبك ايضا المزيد عن المؤلف

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

Themetf
WP Facebook Auto Publish Powered By : XYZScripts.com