الوزير الأحمد يفتتح أسبوع فعاليات مهرجان اللاذقية الثقافي

543

خاص موقع نسويات عشتار – بشرى رجب :

احتفالآ بذكرى تأسيس وزارة الثقافة في سورية انطلق مساء يوم السبت في 23/8/2017 مهرجان اللاذقية الثقافي في دار الأسد للثقافة في اللاذقية ، بحضور وزير  الثقافة محمد الأحمد، وأمين فرع حزب البعث العربي الاشتراكي محمد شريتح، ومحافظ اللاذقية ابراهيم خضر السالم ، ومدير ثقافة اللاذقية مجد صارم ، و أعضاء مجلش الشعب وسط حضور رسمي وجماهيري كثيف من المثقفين والمهتمين .

وقد أكد وزير الثقافة محمد الأحمد في كلمته الإفتتاحية على أهمية الإنتصارات التي يسطرها جيشنا العربي السوري العظيم ، وأن سورية الآن تنتصر بفضل قائدها وجيشها وشعبها ، وأن هذه الحرب البشعة ستنتهي كما كل الحروب التي مرت على أرض الوطن الأم سوريا،معبرآ عن شكره لرجال الثقافة السوريين الذين يصرون على مواصلة العمل والإنتاج في أقسى الظروف،  وهذا يدل على حرية الشعب السوري وقوته ، تخلل حفل الإفتتاح تكريم عدد من المثقفين والفنانين من محافظة اللاذقية كعربون محبة ووفاء لجهودهم المبذولة في تقديم إنجازات ثقافية وفنية إبداعية وهم: الفنانة التشكيلية ليلى نصير، المخرج المسرحي هاشم غزال، الفنانة كنانة القصير، الموسيقي غابي صهيوني، الباحثة ماري سركو، المصور الضوئي عبد الحميد هلال، المطرب سمير سمرة، والشاعر بديع صقور.

في تصريح خاص “لنسويات عشتار” أكد المخرج “هاشم غزال” عن مدى سعادته بالمشاركة في المهرجان بعمل مسرحي  “طقوس الأبيض” الذي يتناول جدلية الولادة والموت عارضآ إسقاطات مسرحية تجسد الموت وكثرته في زمن الحروب ، بقالب يليق بالجمهور وأعرب عن فرحه بهذا التكريم لأنه دليل قوي على أن رسالته الفنية قد وصلت !

أما الشاعر “بديع صقور” شدد في حديثه لنسويات عشتار  إلى أهمية الإلتفات إلى الأدب لأن الكلمة هي السلاح الأمضى في حياة الشعوب،  والثقافة دومآ هي التي تنتصر.

 وقد قدمت فرقة “آرام “ المسرح الراقص “حكاية سورية” تحكي قصة صمود ووحدة الشعب السوري ، الذي ظل قويآ على الرغم من كل المحن والصعوبات التي واجهها ، وهي من إخراج الفنان “نبال بشير” بمشاركة الممثل “كفاح الخوص” الذي أشار في حديثه الخاص “لنسويات عشتار” إلى أن الثقافة ضرورة ملحة في هذا الوقت الحالي من القتل والحرب والدمار،  وأن مهرجان اللاذقية الثقافي هو ضوء يجب أن يسلط على القامات الثقافية في بلدنا الحبيب الذين بذلوا وقتهم وجهدهم في تطور سوريا الثقافي والمعرفي.

وقد أطرب قلوب الحضور الفنان “إياد حنا” بالعديد من الأغاني التراثية الساحلية،  والتي أضفت سحرآ خلابآ على افتتاح المهرجان.

والجدير بالذكر أن وزير الثقافة “محمد الأحمد” كان قد افتتح أيضآ مجموعة من المعارض في بهو الطابق الأرضي للمركز الثقافي وهي: معرض الفن التشكيلي بالتعاون مع مديرية الفنون الجميلة، معرض الكتاب بالتعاون مع الهيئة السورية للكتاب ، معرض تفاعلي ضمن برنامج مهارات الحياة.

يشهد المهرجان مجموعة من الفعاليات الثقافية المتنوعة بين المحاضرات والندوات، السينما و الأمسيات الشعرية لتلبية جميع الأذواق الفنية على اختلاف أنواعها ، ويستمر المهرجان حتى الثلاثين من الشهر الجاري .

قد يعجبك ايضا المزيد عن المؤلف

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

Themetf
WP Facebook Auto Publish Powered By : XYZScripts.com