المجلس القومي للمرأة يطلق “رائدات التنمية والشمول المالي”

147

نسويات عشتار – إعداد ياسمين عبد الكريم شهيله :

أطلق المجلس القومي للمرأة أمس الأحد 22 أكتوبر أولى فعاليات برنامج “رائدات التنمية والشمول المالي” في مقره ب “العريش” في شمال سيناء ،و الذي يستمر لمدة يومين متتاليين .
وقد ذكرت مقررة فرع المجلس في شمال سيناء “حسناء الشريف” في حديث لها حول البرنامج : “إن البرنامج يستهدف 35 فتاة وسيدة من الرائدات المتطوعات، يشمل اليوم الأول ندوة عن التثقيف والشمول المالي والخدمات المصرفية وكيفية الاستفادة منها، وكيفية إدارة المال الخاص ومبادئ الادخار والإقراض ودليل المرأة المصرية لريادة الأعمال”.
وأضافت “الشريف” : إن اليوم الثاني سيتضمن عقد ندوات عن التواصل الفعال والعمل الجماعي ، وإدارة فريق العمل ومناهضة الظواهر السلبية ضد المرأة ، والبرامج التي تقدمها المديريات الخدمية في محافظة شمال سيناء لخدمة المرأة .
وقالت “سهام عزالدين جبريل” عضو الأمانة العامة ومقررة لجنة المحافظات بالمجلس : “إن الجانب الاقتصادي يهم قطاعا كبيرا من المواطنين وحتى البسطاء منهم ، حيث إن الاقتصاد هو عماد التنمية والاستقرار ،وأن المرأة البسيطة تستطيع إدارة المال من خلال الجمعيات التي يتم تكوينها بين عدد من السيدات فيما يشبه الإقراض الجماعي”.
وأضافت “جبريل” : إن المرأة من الممكن أن تدير مالها الخاص من خلال مشروعات بسيطة في المنزل مثل (الحياكة، التطريز، زراعة الخضر والفاكهة والصناعات الغذائية البسيطة.. مشيرة إلى أن الشمول المالي يشمل كافة أنواع الحياة مثل الخدمات المالية مع البنوك من خلال دفاتر التوفير وشهادات الاستثمار واستخراج البطاقة الائتمانية (الفيزا كارد).
وقد أكدت في حديثها أن هناك جهات شريكة لدعم مشروعات المرأة مثل : جهاز تنمية المشروعات المتوسطة والصغيرة والمتناهية الصغر ، ومديرية القوى العاملة ، وإدارة الإنتاج في ديوان عام المحافظة ، والجمعيات الأهلية ، ومشروع الأسر المنتجة.
وفي حديث مع مدير عام إدارة التدريب بالمجلس “إيزيس محمود” قالت :”إن التدريب تم تنفيذه في عدد من المحافظات خلال الأسبوعين الماضيين حيث تم توقيع بروتوكول تعاون العام الماضي مع البنك المركزي فيما يخص الشمول المالي للمرأة”.
وأضافت “محمود” : إن الهدف من البرنامج هو اكتشاف قدرة الفتيات والسيدات المشاركات فيه على إنشاء مشروعات صغيرة وإدارتها ماليا؛ لتحسين وضعهن اقتصاديا واجتماعيا وزيادة وعيهن بمفاهيم الشمول المالي وآلياته ورفع مهاراتهن الذاتية.
في حين أكد المقرر المناوب لفرع المجلس بالمحافظة “إحسان الغالي” أهمية الإقراض والادخار في قيام المرأة بتنفيذ مشروعات بسيطة تستطيع من خلالها زيادة دخل الأسرة.. مطالبة المرأة بوضع مسودة للإنفاق داخل الأسرة ، وهي عبارة عن ميزانية مصغرة لخلق توازن بين المصروفات والإيرادات.
كما شددت على ضرورة إدارة الاحتياجات الأساسية للأسرة من خلال المأكل والمشرب والمصروفات الأخرى بحيث يتم في نهاية المدة توفير مبلغ مالي يساعد الأسرة في إقامة أي مشروعات بسيطة.

المصدر : لها .

قد يعجبك ايضا المزيد عن المؤلف

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

Themetf
WP Facebook Auto Publish Powered By : XYZScripts.com