السيدة لينا اسكية تفتتح مركز العلاج الطّبيعي Nts في اللاذقيةبحضور رئيس وأعضاء الاتحاد العربي للثقافة البدنية..

457

خاص نسويات عشتار _ رهف قرحيلي :

بحضور رئيس و  أعضاء  الاتحاد العربي للثقافة البدنية من لبنان والأردن وسورية ، افتتحت السيدة لينا اسكيه  مركز العلاج الطبيعيNts في محافظة اللاذقية ، بحضور الدكتور فوزي الخضري رئيس الاتحاد العام العربي للثقافة البدنية من لبنان  ، والدكتور صبحي العيد رئيس لجنة التغذية في الاتحاد العام للثقافة البدنية، ورئيس الاتحاد اللبناني للثقافة البدنيّة القادم من الأردن ، والدكتور محمود عبد السّلام أمين سر الاتحاد والمحلل الاستراتيجي ، والدكتور أكرم خير الله مدير العلاقات العامة في الاتحاد، ومدير مركز الأطباء المتحدون في دمشق ، والدكتور حسن حبيب باحث في علم التغذية وصاحب مركز العلاج الفيزيائي ، والدكتور وليد شدود متخصص بالتّربية الخاصّة ، والدكتور طه ابراهيم باحث في علوم الطاقة ، ومدير المركز الثّقافي في اللاذقية الأستاذ ياسر صبّوح ، ورئيسة تحرير موقع نسويات عشتار الإلكتروني أمل صارم، وعدد من أصحاب الاختصاص والمهتمين والمباركين.
وقد أكدت السّيدة “لينا اسكية”لموقع نسويات عشتار الإلكتروني على أهمية تعزيز  العلاج الطبيعي وأثره على الصحة البدنية كبديل عن العلاج الكيميائي.

وعن الخدمات التي يقدمها المركز ، من علاج فيزيائي لتقويم العمود الفقري بشتى أنواعه من انزلاق غضروفي وفتق نواة لبيّة ومناقير  ،  وأن العلاج الكيميائي غالبا ما  ماتكون له آثار جانبية مؤذية، ونحن نحاول أن يكون العلاج طبيعيا لحياة صحية  سليمة ، من خلال الأجهزة الحديثة الموجودة في المركز كجهاز “ميجن” الذي بدوره يعالج آلام العمود الفقري ويقومّه كما يحفز الدّورة الدّموية في الجسم وأعضائه كافّة، إضافة إلى السّجوك بتحفيز المنطقة المصابة من خلال الضغط عليها كرد فعل انعكاسي مما يؤدي لتفاعل المنطقة وغياب الخلل فيها وعودة الجسم إلى سلامته الصحيّة .

وعند سؤال السّيدة  اسكيه عن الأشخاص الذين يستطيعون الاستفادة من خدمات المركز أجابت:
الأشخاص الذين يعانون من الاعتلال العصبي، مرضى الكلى، مرضى السكري، مرضى ضغط الدم ، إضافة الى خدمات نحت الجسم وتكسير الدهون، من خلال أحدث الأجهزة، إضافة الى العلاج اليدوي  بالمساج، و العلاج الغذائي .
وفي لفتة جميلة أكدت اسكيه  على أنّ المركز يخصص كل يوم لمعالجة  حالتين  من جرحى الحرب جرحى الجيش العربي السوري والقوات الرديفة له ، علما أن المركز لايغلق أبوابه أبدا بوجه  الذين لاقدرة مادية لهم  ليقدم المركز خدماته مجاناً  .
وقد نوهت إلى  أهمية عقد ندوات عن الثقافة البدنية وأثرها على الفرد والمجتمع، والتي هي عنوان لكتابها قيد الإصدار قريبا، كمدخل لمفهوم هذه الثقافة في المجتمع والتعريف بها.

وقد أكد  الدكتور – فوزي الخضري رئيس الاتحاد العام العربي  للثقافة البدنية – عند سؤاله عن أهمية هذا النوع من الثقافات ، وأسباب التوجه نحوه، وماهي الخطوات اللاحقة في هذا المجال؟ قائلاً لنسويات عشتار :
هذه هي الزيارة ال 36 لمدينة اللاذقية، ونحن في الاتحاد العربي للثّقافة البدنيّة الذي تأسس في مدينة الكويت سنة 1987نظّمنا حتى الآن 56 مؤتمرا دولياً، وعودة إلى اللاذقية أوّل مركز تأسس فيها من أكثر من خمسة عشر عاما مركز طواف للعلوم الذي تديره الدكتورة زهوات منلا ، ونحن نعد  سورية ولبنان دولة واحدة فلبنان هي خاصرة سوريّة ، ونحن في الاتحاد أصحاب رسالة، ألا وهي نشر الثّقافة البدنية، ونحاول أن ندعم ونشارك في هذا المجال، والثّقافة البدنيّة هي علم ومعرفة فيزيولوجية جسم الإنسان، ويقوم نظام الاتحاد الأساسي على احترام سائر الأديان السماوية، وعدم التّدخل بالشؤون السياسيّة، كما أنه لايوجد تمييز في الدّين واللون والعِرْق، على هذا الأساس نحن نسير، وهناك زخم كبير وتقدم مستمر في برنامج الاتحاد، حيث تم عقد مؤتمرات في عدة بلدان عربية منها كالقاهرة وقريبا في الإمارات وأجنبية كبريطانيا وتشيكيا والعاصمة تشيكوسلوفاكيا وقريبا كوريا ، وهنا في اللاذقية نطمح لافتتاح مركز للأكاديمية قريباً انشاء الله .
وختاماً بارك للسّيدة لينا افتتاح المركز مشيداً بعطائها وعلمها، وأكد على تأييدهم ودعمهم في الاتحاد للمركز، كونها عضو فعال في الاتحاد العربي، متمنيا لها النجاح والتّقدم.
ومن جانبه أشار الدكتور صبحي العيد من الأردن، رئيس لجنة الغذاء الصحي بالاتحاد العربي للثقافة البدنية  ورئيس الاتحاد اللبناني للثقافة البدنيّة :  على الرغم من أنني أحبّذ وأستفيد معا  من بيع الدّواء والمتاجرة به، ولكن الآن  هناك  توجه عالمي بالتركيز، ولو قليلاً على ما يسمى بالطب الموازي، وضرورة تثقيف الإنسان في بدنه، ودور الميديا في نشر هذه الثّقافة في العالم ، ونحن نأمل أنّه من خلال افتتاح هذا المركز تحت إشراف _الأستاذة لينا – وبدعمنا  المستمر لها سيتم نشر هذه الثقافة في المجتمع.
وفي سؤال للدكتور -أكرم خير الله – مدير العلاقات العامة في الاتّحاد عن رأيه في تقييم  أهمية هذا المركز  في انطلاقتة الأولى ، وذلك لخبرته العريقة التي دامت مدة 28 عام،  كونه مدير مركز الأطباء المتحدون في دمشق؟

عبّر “خير الله” أنّ المركز في طريق قصير نحو النّجاح من خلال الإمكانات والخدمات التي سيقدمها المركز .
وفي ختام حديثه وجّه كلمة منه للمجتمع في اللاذقية تشجيعاً منه لهم وحثهم على التوجه نحو هذا النوع من الطّب البديل لأهميته.
وأدلى الدكتور- محمود عبد السّلام – بدلوه  لكونه أمين سر الاتحاد العربي للثقافة البدنية في بيروت  فانطلاقاً من القواعد القديمة التي تربينا عليها، ونشأنا عليها، وأخصّ بذكري شعار أجدادنا قديماً درهم وقاية خير من قنطار علاج ، فنحن بحاجة ماسّة لتعميم هذه التّجربة الرّائدة والعودة إلى الأصول والطبيعة الأم ؛ لوجود الوقاية فيها وخلوها  من المواد الكيميائية ، وعندما يتم التّعامل مع الطبيعة بالشكل العلمي السّليم إضافة إلى الخبرات والمعرفة العلميّة والمهنيّة والتعامل بالمعطيات الدّقيقة تكون النتائج أفضل، وأكثر احترافيّة وهذا يقينا من مراحل العلاج الطّويلة المكلفة والمؤلمة في الوقت ذاته  .
وقد  عهدنا الحالي  فالسيدة  اسكيه الممتلكة للمعرفة والقدرة التي تؤهلها لإتمام هذا المشروع، ونتمنى لها النّجاح والتّوفيق في المزيد من الخبرة والعطاء ، ووجب علينا التنويه في زيادة الثقافة البدنيّة فليس كل مايلمع ذهباً ؛ ليست الأدوية البرّاقة الوحيدة ذات النّفع ، فنحن بحاجة لزيادة الوعي والثّقافة ، ولاننس أن القناعة بأسلوب العلاج هي جزء أساسي من العلاج  ونصف الطريق نحوه، فهي تؤثر إيجاباً على أهمية العلاج .
كما نوّه مايك جغنون عن أهميّة وجود  مثل هذه المراكز من خلال العلاج الفيزيائي الذي تقدّمه لفئة الشّباب وبخاصّة لجرحى الجيش الذين تضرروا خلال سنوات الحرب الضّارية على وطننا الجريح سورية، وثمن ما تقدمه السيده اسكيه من خدمات مجانية لهذه الفئة تحديدا وهي أحوج ماتكون لكل رعاية واهتمام من الجميع والذين لم يبخلوا بالتضحيات لنحيا وتحيا سورية عزيزة كريمة، وقد شاركتُ السيدة اسكيه بتقديم زينة الافتتاح عربون محبة ودعم وصداقة من والدتي المستثمرة السورية الأولى ميادة عطا الله  وهي من صنعي، متمنيا لها بداية مثمرة ومتميزة.

ويتقدم موقع نسويات عشتار  الإلكتروني كوادره و رئيسة تحريره أمل  محمد صارم بأحر التهاني من السيدة لينا اسكيه متمنيا لها المزيد من التقدم والتميز والنجاح وهي التي تنتمي للنسويات ومن الأعضاء المؤسسين وشغلت لعدة سنوات مكانة نائبة رئيسة التجمع.

قد يعجبك ايضا المزيد عن المؤلف

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

Themetf
WP Facebook Auto Publish Powered By : XYZScripts.com