ما هو “يوم الأم”؟

110

نسويات عشتار _إعداد ماريا عصام سليمان

عيد الأم أو يوم الأم؛ هو احتفال ظهر حديثاً في مطلع القرن العشرين، يحتفل به في بعض الدول لتكريم الأمهات والأمومة ورابطة الأم بأبنائها وتأثير الأمهات على المجتمع.

ظهر ذلك برغبة من المفكرين الغربيين والأوروبيين بعد أن وجدوا الأبناء في مجتمعاتهم يهملون أمهاتهم ولا يؤدون الرعاية الكاملة لهن فأرادوا أن يجعلوا يوماً في السنة ليذكروا الأبناء بأمهاتهم.

وبذلك؛ اتسعت رقعة المحتفلين به حتى صار يحتفل به في العديد من الأيام وفي شتى المدن في العالم، وفي الأغلب يحتفل به في شهر آذار أو نيسان أو أيار.

ويختلف تاريخه “عيد الأم” من دولة لأخرى، فمثلاً في العالم العربي يكون اليوم الأول من فصل الربيع أي يوم 21 مارس، أما في النرويج فيحتفل به في 2 فبراير؛ في الأرجنتين فهو يوم 3 أكتوبر، وجنوب أفريقيا تحتفل به يوم 1 مايو، وفي الولايات المتحدة يكون الاحتفال في الأحد الثاني من شهر مايو من كل عام.

عيد الأم؛ هو ابتكار أمريكي ولا ينحدر مباشرةً تحت سقف احتفالات الأمهات والأمومة التي حدثت في كل مكان في العالم منذ آلاف السنين، مثل عبادة اليونان لكوبيلي، وعيد الرومان لهيلريا، واحتفال المسيحيين في أوروبا بيوم أحد الأمومة، بالرغم من ذلك أصبح مصطلح عيد الأم مرادفاً لهذه العادات القديمة.

عام 1912 أنشأت “أنا جارفيس” الجمعية الدولية “يوم الأم” لجميع العائلات تكريماً لأمهاتهم ولكافة الأمهات في العالم، واستخدم هذه التسمية رئيس الولايات المتحدة “وودرو ويلسون” في القانون كعيد رسمي في الولايات المتحدة، كما استخدمه الكونغرس الأمريكي في سنّ القانون، و أشار له رؤساء آخرون في إعلاناتهم مركزين على عيد الأم.

كان أول احتفال بعيد الأم عام 1908، عندما أقامت “أنا جارفيس” ذكرى لوالدتها في أمريكا، وبعد ذلك بدأت بحملة لجعل عيد الأم معترف به في الولايات المتحدة، وعلى الرغم من نجاحها عام 1914 إلا أنها كانت محبطة عام 1920، لأنهم صرحوا بأنها فعلت ذلك من أجل التجارة.

اعتمدت المدن عيد جيفرس و أصبح الآن يحتفل به في جميع العالم، وفي هذا التقليد يقوم كل فرد بتقديم هدية أو بطاقة أو ذكرى للأمهات و الجدات.

ظهرت العديد من الاحتفالات في أمريكا لتكريم الأمهات خلال عام 1870 و 1870 لكن هذه الاحتفالات لم يكن لها صدى في المستوى المحلي، لم تذكر “جارفيس” كيف كانت محاولات “جوليا وارد” لإنشاء عيد الأم من أجل السلامة في عام 1870، ولم تذكر أيضاً عن المحتجين في الاحتفالات المدرسية الذين يطالبون بعيد الطفل بين الأعياد الأخرى، ولم تذكر أيضاً عن تقاليد مهرجان الأم في الأحد ولكنها كانت دائماً تقول بأن عيد الأم كانت فكرتها وحدها.

استمدت معظم المدن عيد الأم من الأعياد التي ظهرت في الولايات المتحدة، كما اعتمدته المدن والثقافات الأخرى، وعيد الأم له معانٍ عديدة مرتبط بأحداث مختلفة سواء كانت تاريخية أو دينية أو أسطورية و يحتفل به في تواريخ متعدد.

وهناك حالات أخرى، فبعض الدول سابقاً كان لديها يوم تحتفل به لتكريم الأمومة، وبعد ذلك اعتمدت العديد من الأمور الخارجية التي تحدث في الأعياد الإمريكية مثل :إعطاء الأم أزهار القرنفل أو الهدايا.

قد يعجبك ايضا المزيد عن المؤلف

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

Themetf
WP Facebook Auto Publish Powered By : XYZScripts.com